شهادات

اليوم العالمي للمفقودين

في اليوم العالمي للمفقودين نتذكر المعاناة ويتجدد الأمل باللقاء نحن معكم # اليوم_العالمي_للمفقودين

اقراء المزيد

هولوكوست صيدنايا

هولوكوست صيدنايا…….. أوجاع معتقل……… تخيل أن الطعام موجود أمام عينيك وأنك تشعور بجوع شديد جداً لايمكن وصفه ولاتستطيع لمس حبة زيتون منه لأنك تعرف العقوبة الشديدة والسبب (لأن السجان المجرم لم يعطي الآمر بالبدء بالطعام) ربما يبقى الطعام مكانه حتى اليوم الثاني تخيل أن الطعام الذي يتم إدخاله لمجموعة من المعتقلين والذي لايكفي طفل يتم

اقراء المزيد

قصة نجاة من الجحيم

الخميس 2/4/1992 وقفة عيد الفطر السعيد في تمام الساعة الواحدة وعشرين دقيقة كانت باصات السفر تستعد مرتحلةً بنا من تدمر إلى دمشق رمقت بنظري جدران ذلك السجن الرهيب (سجن تدمر العسكري) وفي كل لبنة من لبناته ذكرى دامية ومع كل حبة رمل من حباته قصة مبكية وخلف قضبانه زفرات مؤلمة وحكايا موجعة بدأت محركات الباصات

اقراء المزيد

معتقلة تروي قصتها

مغيبات قسرا ومنسيات بين صدى صرخات ألم تملأ دهاليز السجون، أصوات تتسرب خلف قضبان السجن لتخبر محاصريها أنها ما زالت تقاوم. اعتقالات طالت السوريات والناشطات السلميات خلال الثورة السورية، ليتعرضن خلالها ولا يزالون لشتى أنواع التعذيب الجسدي والنفسي من خلال الضرب والشبح والصعق بالكهرباء والمشي فوق جثث المعتقلين، وحتى الاغتصاب… أساليب تعذيب متفاوتة بين المعتقلات

اقراء المزيد

الاغتصاب في المعتقلات جريمة ضد الانسانية

“الاغتصاب”. وصمة في مجتمع لا يرحم في كثير من الأحيان. مجتمع ينظر للفتاة المغتصبة على أنها سبب فقدان عذريتها، ويُحمّلها توابع ما حدث معها، ويصل في كثير من الأحيان إلى نبذها. ولم تنجُ الفتاة المعتقلة من تلك التهم التي تلاحقها، فآثرت الكثيرات ممّن تعرضن لتجربة الاعتقال الهرب خارج سوريا خشية مواجهة المجتمع والعودة للعيش معه

اقراء المزيد

أفدح الجرائم في التاريخ هي تلك التي لا يمكن إثبابتها

حين فُتِحَ الباب مساءً وبدأنا نخرج دفعات إلى الحمامات … وقع أحد المعتقلين من زنزانة أخرى وهو يقضي حاجته وفقد وعيه فأمرنا المسخ السجان أن نقف و وجوهنا للحائط كالمعتاد… هناك طعنني صوت طفلة .. ظننت أني أحلم أو أنه يخيل إليّ ذاك … لكن صوت الطفلة تحول لبكاء …. حركت رأسي ببطء شديد جداً

اقراء المزيد

شهادة معتقل

عمري 50 عام كنت اعمل في سورية مهندس مدني ولدي مكتبي الخاص بالإضافة الى عملي بتعهدات البناء اعتقلت في 12/2/2014 من قبل فرع المخابرات الجوية بحماة في الأيام الأولى بقيت لعدة أيام بدون طعام مع تعذيب يومي دون تهمة او سبب كان تعذيب لتدمير نفسيتنا وتحطيمنا داخلياً ومعنوياُ من اجل ان ندلي لهم بالمعلومات التي

اقراء المزيد

سنوات دون محاكمة

سميرة… ابنة الخمسة والثلاثين عاماً, من مدينة داعل بريف درعا، أمٌ لثلاثة أطفال أحدهم معاق, اعتقلها الحاجز الموجود قرب منزلها عندما كانت تسأل عن زوجها المفقود… لتتفاجئ بأن اسمها من ضمن قائمة المطلوبين لفرع الأمن العسكري. اقتادها الحاجز إلى فرع الأمن بمدينة درعا منتصف شهر آب (أغسطس) عام 2013، وبقيت فيه كـ”إيداع” مدة ثلاثة أيام،

اقراء المزيد

أنا (25/12)

أنا (25/12) أمضيت ثلاث سنوات في سجون الطاغية، تحت الأرض وعلى الأرض وفوق الأرض.. أمضيتها قويا وهشا /جائعا وجامحا /كريما ولئيماً.. يسندني الحلم وتأكلني الخيبات… أدافع عن بقائي بشراسة ذئب يخاف أن يرى الآخرون جرحه.. تلك حدوديَ المرسومةُ بعناية الموت في فرع فلسطين / القبو الأوّل / المهجع 122 / ثلاث بلاطات على العضاضة اليمنى،

اقراء المزيد

شهادة لمعتقلة تدمي القلوب

بعد مافتشولنا هوياتنا على الحاجز وقفو عند هويتي وسألوني انتي من زملكا ؟ فوتي عالغرفة لهنيك .. فوتوني على غرفة الحاجز وكان في تنين عساكر جوا من لهجة واحد عرفت انه لبناني والتاني علوي .. سألو عاللاسلكي شو وضعها هي ؟ جاوبو هي من جماعة الغوطة !! وهون هز براسو وقال انتي من زملكا يا

اقراء المزيد